العودة  

تاريخ قبيلة العوامر يهتم بتاريخ ونسب القبيلة من كتب الانساب والمتعارف عليه لدى شيوخ وأعيان العوامر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 7 - 2 - 2010, 07:56 PM
الصورة الرمزية أبو عبدالعزيز
 
أبو عبدالعزيز
|[ عـضـو نشيط ]|

 
 بينات الاتصال بالعضو
 
  أبو عبدالعزيز غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 356
تـاريخ التسجيـل : 7 - 10 - 2009
المشاركـــــــات : 106 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 15
قوة التـرشيــــح : أبو عبدالعزيز is on a distinguished road
افتراضي عوامر عمان وتاريخهم في الافلاج

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

الفلج غير الفلق، فالفلق قسمة الشيء وفصله، والفلج شق الشيء دون فصل، وهي لفظة ذات جذور سامية قديمة تعني “تقسيم”. وهي نظام وقانون لتقسيم وتوزيع المياه بين حافريه وأصحابه بما يؤمن حق كل واحد منهم، والفلج وجمعها أفلاج مصطلح شامل لنظام ري قديم متبع في الكثير من الأماكن في العالم، ويكثر في منطقة الجزيرة العربية، وعمان والإمارات بشكل خاص، ويعتبر الفلج من الأنظمة الفريدة للحصول على المياه من باطن الأرض عبر آبار عديدة يربط بينها قنوات أرضية تصل في آخرها إلى سطح الأرض

ويقول الوالد محمد بن مرشد المقبالي: حسب ما سمعنا من أهلنا من كبار السن والمعمرين من الآباء والأجداد والأهل الذين نقلوا عن الماضين رحمهم الله قصة شق وبناء هذه الأفلاج، وخصوصاً تلك المسماة “الداودية”، وذكروا أن النبي سليمان بن داود عليه السلام أثناء تحليقه على بساط الريح مر على هذه المناطق ونزل عند أهلها فاشتكوا له قلة الماء عندهم فأمر سيدنا سليمان الجن والعفاريت بالبحث عن المياه في جوف الأرض فقامت الجن والعفاريت بحفر الأفلاج وأخرجت الماء إلى سطح الأرض، ولهذا سميت بالأفلاج الداودية، وهذا النوع من الأفلاج ثابتة وما تمحل نهائيا ولا ينقطع الماء منها ولكن قد يخف مستوى الماء الخارج منها ولكنها لا تجف نهائيا لأن أمهاتها عيون ثابتة، وبقيت هذه الأفلاج إلى يومنا هذا ويطلق عليها اسم “الداودي” نسبة للنبي سليمان بن داود عليه السلام، وهذا النوع من الأفلاج منتشر وبكثرة في الإمارات وعمان واليمن، ولو وصل احد الى اسفلها في باطن الأرض سيتعجب كل العجب من القدرة العجيبة التي شقت بها في الجبال لو كان البشر الذين حفروها، فكيف استطاعوا قطع الصخور بكل هذه الدقة وكيف تحملوا البقاء تحت الأرض وسط ندرة الهواء والحرارة الشديدة والضغط العالي؟ ومن هنا سنصدق ان قيل لنا ان الذي حفرها هم الجن رغم ان من حفرها بشر وهم آباؤنا وأجدادنا الأقدمون وأهل هذه البلاد منذ مئات السنين.

عوامر القلعة

في حفر الأفلاج يكون المبتدأ عند الأمهات وهي منابع وعيون الماء حيث يتم الحفر، ولمعرفة مكان الأمهات يستعان بخبرة عوامر الجلعة (القلعة) وهم فخيذة من قبيلة العوامر الكبيرة والواسعة، وتسكن هذه الفخيذة منطقة القلعة في سلطنة عمان ويشتهرون منذ مئات السنين بحفر الأفلاج، ويتوارثون الخبرة والدراية في معرفة أمهات الأفلاج ومواطن المياه أسفل الأرض عن طريق الفراسة والحدس وبعض الأمور التي يتحفظون عليها مثل مسك قضيبين أحدهما من النحاس الآخر من الحديد ويكون طرف القضيب منحنياً مشكلاً حرف (l) باللغة الإنجليزية، ويمسك بالقضيبين من الطرف المنحني ويمشي بها في الموضع المراد البحث فيه عن الماء والتأكد من وجوده فيه فإذا تنافر القضيبان يعني أنه يوجد ماء أسفل الأرض وإن تقاربا يعني أنه لا يوجد ماء أسفل ذلك الموضع، بالإضافة إلى خبرتهم الواسعة والعظيمة في قص الحجر وشق الصخور والجبال والقدرة العالية على تحمل أصعب الظروف أسفل الأرض من ضغط وحرارة ونقص الهواء معتمدين على المسامير والمطارق في عملهم الشاق، وشاركوا في حفر فلج الصاروج في العين منذ خمسين سنة تقريبا، ويتم أولا تحديد مكان المنبع والعين والذي يسمى “الأم”، ومن ثم يتم تتبع سير المجرى أسفل الأرض ويتم حفر “ثقبة” بعد كل مسافة من المجرى ويتم التوصيل بين الثقبة والأخريات التي تليها عن طريق حفر نفق أسفل الأرض لتجري فيه المياه وتصل من ثقبة إلى الثقاب التي تليها، وكلما جرى الماء في الفلج وسار باتجاه مكان خروج الماء إلى مستوى سطح الأرض قل الارتفاع وعمق “الثقبة”. ويسمى المكان الذي يصل فيه الماء إلى سطح الأرض “المسقى”، ويتم محله بناء حوض تتجمع فيه المياه الخارجة من الفلج وتخرج من الحوض فروع ومخارج للماء تسمى “عوامد” ومفردها “عامد”، وتصل عبر مساق وقنوات إلى “المزرع”، وهو المكان المحيط بالمسقى والذي يزرع بأشجار النخيل والفاكهة والخضار.

هذا يدل على ان عوامر عمان مناطقهم الاصلية هي الافلاج وما حولها



الفلج الغديري

يوجد نوعان في الأفلاج، فهناك فلج يسمى “داودي”، وهي الأفلاج القديمة جدا والتي لا يعرف من حفرها وينسب حفرها إلى الجن والعفاريت بأمر سيدنا سليمان بن داود عليه السلام كما قلنا سابقا، والنوع الثاني يسمى “فلج غديري” والغديرية أفلاج وطوى ونحن شاركنا في خدمة وحفر الطوى، وما لحقنا على حفر فلج، ويتم عمل “حبيسة” في الوادي وهي حاجز مثل السد له “عامد” وهو المخرج والمنفذ الوحيد الذي يخرج منه الماء ويسير في الفلج ويوم ما خلصوا من السقي شدوه أي سكروا فتحة العامد إلى أن تنترس الحبيسة، وهذا النوع من الأفلاج وكذلك الحال بالنسبة للطوايا (الآبار) تعتمد على مجاري المياه في الوديان حيث تكون أمهات الفلج في الوادي وتعتمد على جريان الوادي وإذا توقف المطر وتوقف جريان الماء في الوادي وقف جريان الفلج الذي يتغذى من المياه الجارية في الوادي وبهذا تزال الأفلاج مع قلته ومع حبس المطر تجف هذه الأفلاج وتموت وعند نزول المطر تعود الأفلاج إلى طبيعتها وتجري المياه فيها وهكذا، وهذا النوع من الأفلاج خدمة للبشر.

الحصص

في الماضي كان يوجد لكل فلج “عرّيف”. وهو رجل ذو خبرة في مجال تقسيم وتوزيع حصص مياه الفلج بين أصحاب الملك في المزرع، ويتم توزيع الحصص حسب قياس الظل بالقدم، حيث يقف العريف في الشمس ومن ثم يضع خطاً مكان وقوفه وخطاً آخر في مكان آخر الظل ليحدد طول ظله ثم يقسم الظل بالأثر وهو القياس بطول القدم، ومن ثم يقول لفلان أنت لك مدة قدمين من الظل ومن بعدها يسير الماء لفلان وله كذا قدم من الماء وهكذا حسب كل حصة يمتلكها كل صاحب ملك، وكلما مر بعض الوقت وقف العريف ونظر لظله وقاسه وعند انتهاء مدة حصة الأول من السقي سكّر له عامده وفتح عامد الثاني ومن ثم الثالث وهكذا إلى أن يسقي جميع أصحاب الملك حسب حصصهم المتعارف عليها، وفي الليل يتم قياس وحساب مدة الحصص اعتمادا على منازل وحركة النجوم والذي يعرفه ويخبره العريف حق المعرفة، وبعد وصول الساعات تم الحساب والاعتماد على الساعة، والحصص يكون منها “أصل”، وهو المحسوب للملك والمملوك بالإرث ومتوارث أبا عن جد، وهناك “المشترى”، وهي حصص يتم تمليكها بالشراء حيث يقوم البعض ببيع أو إيجار حصصهم لآخرين أكثر منهم أملاكا وزرعا، ويكون البائع أو المؤجر غير محتاج لتلك الحصص لقلة ملكه أو لقلة زرعه وقت بيع حصته أو بعض منها أو تأجيرها.

وكانت العادة ان يختار أهل كل بلدة شخصا أمينا ووجيها يسمى “العَرِّيف” ويتم اختياره اعتمادا على مكانته الاجتماعية ونزاهته وسمعته وتدينه وفهمه ودرايته وخبرته في مجال الحساب والسقي، وكان لكل بلدة في منطقة العين وكذلك بقية البلاد عريف خاص بالفلج الذي بها مثل فلج هيلي، وفلج القطارة، وفلج المويجيعي، وفلج الجيمي، وفلج الصاروج، وفلج العين، وفلج الداودي، وفلج هزاع، وفلج مزيد، وفلج صاع، وفلج البريمي، وفلج المعلا، وفلج الذيد، وفلج الشارقة، القديم المسمى “شرقان” وغيرها، وهذه كلها داودية بثقاف من دون حبايس، وكان للأفلاج “شرع” يسقون منها الناس، والشرع جمع شريعة وهي مثل الشاطئ للنهر حيث يمكن كل إنسان أخذ كفايته من الماء، وبعد حكم الشيخ زايد رحمه الله لإمارة أبوظبي بسنتين في حوالي سنة 1968 ألغى نظام الحصص وأخبر الأهالي وأصحاب الملك وقال لهم: بنحط ناس موظفين وبنخصص لهم رواتب على حساب الدولة وبيسقون للشريف والضعيف بالعدل والتساوي ولكل صاحب ملك سقي نخله وجلبته، وعين رحمه الله موظفين وبيادير (مزارعين) مهمتهم سقاية كل الأملاك حتى ترتوي وتأخذ كفايتها من السقي، ثم تشكل قسم خاص لشؤون الأفلاج ليكون بديلا عن كل عريفي الأفلاج ولكي يشرف على كل الأفلاج وعين فيه المرحوم عبدالله بن هلال الكويتي رئيسا له، وبعد وفاته تم تعيين ابن عمه سلطان بن محمد الكويتي وهو حاليا رئيس قسم الأفلاج التابع لبلدية العين.

فلج صاع

فلج صاع داوودي من أفلاج العين الشهيرة، وأمهات هذا الفلج في حدود سلطنة عمان، أما المزرع والمسقى والمجرى والثقاب فهي في حدود مدينة العين في الإمارات، وأمر المرحوم الشيخ زايد رحمه الله قبل وفاته بعام تقريبا بحفر الفلج وتنظيفه من جديد.

وفلج صاع متحيس أي “ملتوي” لا يسير في خط مستقيم بل يميل حسب مجرى المياه حيث يتم تتبع مجرى المياه أسفل الأرض ويتم حفر ثقاب تسمى الواحدة “ثقبة” بعد كل مسافة من خط سير ومجرى الماء في الأسفل حتى الوصول إلى الماء ومن ثم يتم الحفر في الأسفل متتبعين مجرى الماء ويختلف عدد الثقاب حسب طول الفلج أو قصره، وهكذا يتم الحفر أفقية وعموديا حتى يتم توصيل الماء إلى مستوى سطح الأرض في المنطقة التي تسمى “المسقى”، وحولها تكون منطقة تسمى “المزرع”، وهي المنطقة التي تزرع فيها الأشجار مثل النخيل والفواكه والخضار، وكانت في مزرع صاع مزارع نخيل كثيرة وهي في الأصل كلها لعشيرة النيادات وأغلبهم من فخيذة العطيفات، ومن ثم صار المزرع مشتركاً مع المقابيل، حيث آلت ملكية بعض النخيل لبعض الأسر والأفراد من قبيلة المقابيل الذين تحصلوا عليها عن طريق المداخلة بالإرث عن طريق أحد قرابتهم بالنسب أو المصاهرة مع النيادات، وقد أمر الشيخ زايد رحمه الله في آخر زيارة له قبيل وفاته بستة أشهر تقريبا للمنطقة ومر قرب الفلج وأمر ببناء ثلاثين مسكنا شعبيا مكان المزرع.

إعداد الباحث : حسين إبراهيم علي البادي

تحياتي لكم



المصدر : منتديات قبيلة العوامر الرسمي - من تاريخ قبيلة العوامر
رد مع اقتباس
قديم 8 - 2 - 2010, 03:39 AM   رقم المشاركة : ( 2 )
مخاوي الطير
|[ عـضـو فعال ]|


الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 569
تـاريخ التسجيـل : 30 - 1 - 2010
المشاركـــــــات : 55 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : مخاوي الطير is on a distinguished road

 
 بينات الاتصال بالعضو
 

مخاوي الطير غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عوامر عمان وتاريخهم في الافلاج

والنعم في عوامر القلعة

ومشكور على مجهودك الطيب
وياليت يكون معنا واحد من عوامر القلعة لكي يعرفنا على أبناء عمومتنا أكثر
  رد مع اقتباس
قديم 9 - 2 - 2010, 07:30 PM   رقم المشاركة : ( 3 )
أبو عبدالعزيز
|[ عـضـو نشيط ]|

الصورة الرمزية أبو عبدالعزيز

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 356
تـاريخ التسجيـل : 7 - 10 - 2009
المشاركـــــــات : 106 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 15
قوة التـرشيــــح : أبو عبدالعزيز is on a distinguished road

 
 بينات الاتصال بالعضو
 

أبو عبدالعزيز غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عوامر عمان وتاريخهم في الافلاج

والنعم في عوامر القلعة

ومشكور على مجهودك الطيب

وياليت يكون معنا واحد من عوامر القلعة لكي يعرفنا على أبناء عمومتنا أكثر
شكرا لك على مرورك الطيب .. وهذه من الادلة ان العوامر يرجع اصلهم الى نجد
  رد مع اقتباس
قديم 10 - 2 - 2010, 05:00 PM   رقم المشاركة : ( 4 )
نوماس
|[ عـضـو فعال ]|

الصورة الرمزية نوماس

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 525
تـاريخ التسجيـل : 15 - 1 - 2010
المشاركـــــــات : 66 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : نوماس is on a distinguished road

 
 بينات الاتصال بالعضو
 

نوماس غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عوامر عمان وتاريخهم في الافلاج

ونعم والله بكل العوامر
مشكووور
توقيع » نوماس
ياما سحابة تخون / توقيت المطر
ليش الحذر
ياما نجوم تموت من كثر السهر
ليش الحذر
ياما الربيع يمر ويبكي الشجر
ليش الحذر
واحنا مثل كل البشر
احنا بشر
  رد مع اقتباس
قديم 12 - 2 - 2010, 01:52 AM   رقم المشاركة : ( 5 )
أبو عبدالعزيز
|[ عـضـو نشيط ]|

الصورة الرمزية أبو عبدالعزيز

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 356
تـاريخ التسجيـل : 7 - 10 - 2009
المشاركـــــــات : 106 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 15
قوة التـرشيــــح : أبو عبدالعزيز is on a distinguished road

 
 بينات الاتصال بالعضو
 

أبو عبدالعزيز غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عوامر عمان وتاريخهم في الافلاج

ونعم والله بكل العوامر
مشكووور


ونعم فيك .. تشرفت بردك
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الافلاج, العوامر, عمان, عوامر, فى, وتاريخهم

جديد منتدى تاريخ قبيلة العوامر

عوامر عمان وتاريخهم في الافلاج



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع




الساعة الآن 09:57 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
RSS RSS 2.0 XML MAP